عامر ارسلان: أعلن عزوفي عن الترشح للانتخابات النيابية

عامر ارسلان: أعلن عزوفي عن الترشح للانتخابات النيابية

عامر ارسلان: أعلن عزوفي عن الترشح للانتخابات النيابية

أكد رئيس “ملتقى التضامن الاقتصادي” النقيب عامر ارسلان “أن التحالفات الانتخابية في طرابلس أخذت منحى غير مسبوق بتاريخ المدينة من التضليل والنفاق والدجل”.

وقال في بيان: “اننا نشهد في طرابلس اليوم عملية خداع كبرى من خلال تواطؤ قذر بين من يدعي التغيير، وبين بعض القوى السياسية التقليدية، لان اختيار من هو حامل لواء التغيير لبعض المرشحين ذات التمثيل الشعبي الضعيف لخوض الانتخابات النيابية إلى جانبهم إنما يشكل خدمة ليست مجانية وغير بريئة إلى السياسيين التقليديين في طرابلس القابضين على أنفاس طرابلس وأهلها ومرافقها والممعنين في تفقيرها وشلل اقتصادها وحرمانها من ابسط حقوقها”.

أضاف: بعد تجربة التغيير الفاشلة والمستمرة بالفشل في بلدية طرابلس وبعد هذا التواطؤ في التحالفات اضافة الى تحويل هؤلاء التغيريين الانتخابات النيابية وبحجة تمويلها الى حفلة لجني الثروات وابتزاز الناس باموالهم تحت شعار العمل السياسي وخوض الانتخابات النيابية فأقول لهؤلاء التغييريين لقد سقط القناع وسقط تغييركم الزائف فكفى دجل ونفاق ووعود كاذبة لم تعد تنطلي على احد”.

وختم أرسلان: “بعد كل ذلك يؤسفني القول انه بات من شبه المستحيل احداث أي تغيير في الظروف الراهنة في طرابلس، وبما اني لم أؤمن يوما بالانتهازية السياسية وانسجاما مع نفسي وضميري ومبادئي أعلن عزوفي عن الترشح للانتخابات النيابية مع تقديري ومحبتي لرغبة من توسموا في شخصي القدرة عليه فاني اعتز بهذه الثقة، وسأظل دائما “خادما مخلصا” لتراب مدينتي طرابلس الأصيلة ووطننا الغالي لبنان”.